صحة

مرض اللحمية الذي يصيب الأطفال

من اكثر الأمراض التي يصاب بها الأطفال هو مرض اللحمية الذي يصيب أنف الطفل سوف نستعرض الان كل ما يجب معرفته عن هذا المرض .

يجب العلم بأن لحمية الأنف ليست ذات خطورة كبيرة بل أنه من الحالات المنتشرة بين الأطفال واليك بعض البيانات التي يجب أن تكون علي دراية بها :

المقصود به وجود بعض الأنسجة التي تكون متواجدة في الجزء الخلفي من أنف الطفل كما أن لها دور كبير جدا في حماية الجسم حيث أنها تقوم بالدفاع عن الجسم ضد اي أجسام خارجية ضارة مثل فيروس او بكتيريا وهذه الأجسام المضادة تدخل للجسم عند تنفسه للهواء المليء بالأتربة .

دور اللحمية يكون في الطفولة حيث المناعة الغير قوية والاحتياج الي مدافع للجسم وطبقا لهذا عندما يصل الطفل الي مرحلة البلوغ بالتالي تقوي المناعة بالتالي عدم الاحتياج لللحمية .

في سن الخمس سنوات تبدأ اللحمية في عدم الظهور تدريجيا اما عند الوصول الي سن المراهقة عندها نلاحظ اختفاء اللحمية وهذا هو السبب وراء ظهور تورم اللحمية في سن الطفولة فقط.

تورم اللحمية أمر ليس خطر بينما يطلق عليه خطر في حالة تكرار هذا التورم عندها يتخذ الأطباء قرار إزالة اللحمية ونزعها من الجسم وهذا افضل من اصابة الجسم بأي امراض في المستقبل .

وبعد البحث حول تورم اللحمية تم العثور علي بعض الأسباب التي تؤدي لتورمها ومنها :

إصابة اي من الأنف أو الأذن أو الحنجرة بأي تورم

يجب الانتباه الي الأطفال عند ظهور الأعراض عليهم لأنها قد تكون تورم اللحمية ومن هذه الأشياء :

عدم قدرة الطفل علي التنفس من أنفه بشكل طبيعي بل يلجأ الي التنفس من الفم

عندما ينام الطفل يكون صوت نفسه عالي وملحوظ

عندما ينام الطفل يحدث له تقطع في النفس حيث أن نفسه يتوقف لبرهة من الزمن في الليل

تورم في الأذن من الداخل وهذا الأمر خطير للغاية حيث ان نتيجة هذا الامر قد تكون فقدان الطفل لسمعه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق